وزير الكهرباء لـ “اليوم السابع”: فضلنا تأخير مشروع العدادات الذكية عامين لمصلحة الصناعة المحلية

ساهمت وزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة، فى تشجيع الصناعة الوطنية المهمات الكهرباء بشكل عام و عداد الكهرباء مسبوقة الدفع و الذكية بشكل خاص ، من خلال إصرارها على تأجيل المشروع التجريبى لتركيب 250 ألف عداد ذكى لحين أن تتأهل الشركات المصرية لتصنيع هذه العدادات بدلا من استيرادها.

وأضاف شاكر فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن افتتاح مصنع وزارة الإنتاج الحربى لتصنيع العدادات الذكية (45) سيفتح المجال الصناعة الوطنية فى هذا المجال ، لافتا إلى أن المنتج المصرى فى كل المجالات جدير بالتقدير إذا دخل منافسة مع المنتجات الأخرى.

وأشار الوزير ، إلى  العدادات مسبوقة  التى تم تركيبها بجميع أنحاء الجمهورية حتى الأن ساهمت فى تقليل حجم الخسائر المالية التى كانت تتعرض لها شركات توزيع الكهرباء خلال السنوات الماضية بسبب امتناع بعض المواطنين عن السداد.

تم تركيب 5 مليون 600 ألف عداد مسبوق الدفع حتى الأن بجميع أنحاء الجمهورية ، لافتاً إلى أن هذه الكمية من العدادات ساهمت فى إحداث انتعاشة مالية بشركات الكهرباء بعد أن بدأوا يحصلوا على مستحقات الدولة قبل استهلاك المشترك.

وأشار وزير الكهرباء ، إلى أن العدادات مسبوقة الدفع لها فوائد كبيرة تعود فى المقام الأول على المواطن و على الدولة فى المقام الثانى ، مشيراً إلى أن الدولة عندما اتجهت للعداد مسبوق الدفع كان بهدف توفير الراحة للمواطن  الذى أصبح يتحمل قيمة استهلاكه الفعلى و يتمكن من الاطلاع على استهلاكه و بالتالي يرشد من استهلاكه كما أنه أصبح لا يحمل عبئ انتظام الكشاف و المحصل حتى لا تتراكم عليه المديونية.

وتابع شاكر أن الوزارة بصدد الأنتهاء من تركيب المرحلة الأولى من العدادات الذكية بواقع 250 ألف عداد خلال الربع الأول من العام القادم ، موكداً أنه تم الأنتهاء من تركيب 2500 عداد ذكى مسبق الدفع بمختلف أنحاء الجمهورية.

وأوضح شاكر ، أن الوزارة تعاقدت مع شركة وادى النيل كاستشارى متخصص فى العدادات الذكية ليتولى مسئولية مراجعة جودة العدادات التى تم تركيبها و التأكد من جودة البرنامج المستخدم فى الشبكة الذكية و الخدمات التى توفرها للمواطن فى إطار خطة الدولة لتحسين مستوى الخدمة.

ومن جانبها أكدت المهندسة حنان سيد مدير عام مصنع (45) لإنتاج العدادات الذكية التابع لوزارة الإنتاج الحربى، ان العدادات الذكية التى يتم إنتاجها مصنعة بمكون محلى بنسبة 40% ، مؤكدة أنه من المتوقع أن تصل إلى 75% خلال السنوات القادم و الاقتصار على استيراد البوردة الخاصة بالعداد من الخارج.

و أضافت سيد ، فى تصريحات خاصة ل”اليوم السابع ، ان القوة الإنتاجية المصنع حاليا تبلغ حوالى 500 الف عداد ذكى سنويا ، لافتة إلى أن المصنع قادرة على إنتاج 750 الف عداد ذكى سنويا من خلال خط احتياطي المصنع.

وأشارت سيد ، إلى أن عداد مصنع (45) يتميز عن غيره بالعديد من المميزات مثل محتوى العداد و قدرته على تسجيل بيانات المشترك وعدم الفصل وغيرها من المميزات التى تميزه عن غيره من المستورد.

الجدير بالذكر ، أنه يتم تنفيذ المشروع التجريبى فى نطاق 6 شركات لتوزيع الكهرباء كمرحلة أولى بإجمالى 250 ألف عداد حيث يتم التنفيذ بشركة توزيع كهرباء شركة شمال القاهرة بمنطقتي (العبور- مدينة نصر) بإجمالي عدد حوالي 53 ألف عداد، وبشركة جنوب القاهرة بمنطقتي ( 6أكتوبر- الشيخ زايد) بإجمالي عدد حوالى 50 ألف عداد ، وشركة الاسكندريــة بمنطقتي (وسط الاسكندرية – برج العرب) بإجمالي عدد حوالى 39 ألف عداد، ، وشركــة القنـــاة بمنطقة (العاشر من رمضان) بإجمالي عدد 50 ألف عداد، بمع ، وشـركـة جنـوب الدلتـا بمنطقة ( طنطا) بإجمالي عدد 30 ألف عداد، وشركة مصر الوسطي بمنطقتي (المنيا- أسيوط) بإجمالي عدد حوالي 28 ألف عداد.

رحمة رمضان – اليوم السابع

 


تعليق على الخبر

(لن يتم نشر البريد الألكترونى بالموقع)