أكبر محطة لإنتاج الكهرباء.. تدخل الخدمة يوليو القادم

M-8-1111----SH

17/3/2018 بتاريخ

أكد المهندس شريف حبيب محافظ بني سويف ان مشروع محطة كهرباء “غياضة” سوف يدخل الخدمة يوليو القادم.
قال المحافظ إن المشروع تم انجازه بمقاييس عالمية من خلال مزيج من الشراكة العالمية في التنفيذ والخبرات المصرية.
لافتاً إلي أن المشروع يحمل النكهة المصرية ويجعلنا نسترجع عظمة المصري الذي ترك للعالم حضارة شهدت عليها العصور منذ فجر التاريخ.
أوضح المحافظ ان انجاز هذا العمل العملاق هو نموذج يعد شاهداً علي الانجازات التي تمت تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي قاد ملف مفاوضات تنفيذ المشروع ووصل بتكلفة انتاج الكهرباء إلي مستوي قياسي للميجاوات بقيمة 416 دولاراً وهي الأقل عالمياً. حيث ان المستويات العالمية تصل إلي حوالي 560 دولاراً.
أضاف ان المشروع تم وفق أعلي معايير الأمن والسلامة المهنية. موضحاً انه تم تنفيذ 38 مليون ساعة عمل بأيد مصرية بدون أية حوادث بالاضافة الي تنفيذ حوالي 98% من المشروع في فترة قياسية حوالي عامين ونصف العام.
مشيراً إلي أن فوائد وعوائد المشروع عديدة حيث يمثل أكبر محطة في العالم تنتج 4800 ميجاوات وسوف يصل بمصر الي مرحلة التصدير.
مضيفا أنه عمل في المشروع حوالي 35 ألف مواطن عمالة غير مباشرة “النقل- المحاجر- المعدات” و7 آلاف فرصة عمل مباشرة منهم 75% من أبناء بني سويف بواقع 4 آلاف تقريباً.
جاء ذلك خلال زيارته لمحطة كهرباء بني سويف الجديدة “بغياضة” الشرقية بمركز ببنا.
وكان في استقباله مسئولو شركتي السويدي و”سيمنز” المنفذتين للمحطة وممثل عن شركة الوجه القبلي التابعة لوزارة الكهرباء للوقوف علي تطورات العمل بالمحطة والتي تعد من أكبر محطات الكهرباء في العالم بتكنولوجيا الدورة المركبة. والتي تعتمد علي الغاز الطبيعي في تشغيلها بقدرة 4800 ميجاوات حيث بلغت نسبة التنفيذ 98%.
أكد وائل حمدي نائب رئيس شركة السويدي ان المشروع أعاد ثقة العالم في الشركات المحلية والعمالة المصرية في الانجاز والعمل بمعايير عالمية وقياسية.
موضحاً أن المشروع يعد أكبر محطة لانتاج الكهرباء في العالم بنظام الدورة المركبة.


تعليق على الخبر

(لن يتم نشر البريد الألكترونى بالموقع)